التخطي إلى المحتوى

من أسباب تراكم ديون المقنع الكندي إكرامه لضيفه , إكرام الضيف و تراكم ديون المقنع الكندي قصة شعرية خالدة يُعدّ الشاعر العربي “المقنع الكندي” من أشهر شعراء العصر الأموي، وتميز شعره بالفخر والكرم والحماسة. وتُخلّد قصيدة “دين الكريم” قصته مع قومه وكرمه وإكرامه لضيوفه، ممّا أدى إلى تراكم ديونه.

من أسباب تراكم ديون المقنع الكندي

  • إكرام الضيف: كان المقنع الكندي معروفًا بكرمه وإكرامه لضيوفه، فكان يقدم لهم أفضل ما يملك من طعام وشراب، ويذبح لهم الذبائح، ويفرش لهم الفراش الوثير، ويمنحهم الهدايا الثمينة.
  • تراكم الديون: أدى كرم المقنع وإسرافه في إكرام ضيوفه إلى تراكم الديون عليه، فقد كان ينفق كل ما يملك دون حساب، بل ويستدين من الآخرين لتغطية نفقات ضيافته.
  • ردّ المقنع على قومه: عندما عاتبه قومه على كرمه وإسرافه، ردّ عليهم بقصيدة “دين الكريم” التي عبّر فيها عن فخره بكرمه وإكرامه للضيوف، واعتبر ذلك واجباً أخلاقياً ودينياً.

أبيات شعرية من قصيدة “دين الكريم”

يُعاتِبُني في الدَّيْنِ قَوْمِي وإِنَّما
دُيُونِي في أَشْياءَ تُكْسِبُهُمْ حَمْدا
أَلَمْ يَرَ قَوْمِي كيفَ أُوْسَرُ مَرَّةً
وأُعْسِرُ حتَّى تَبْلُغَ العُسْرَةُ الجَهْدا
فما زَادَنِي الإقْتارُ مِنهمْ تَقَرُّبًا
وما زادَنِي فَضْلُ الغِنَى مِنْهُمْ بُعْدا

دروس مستفادة من قصة المقنع الكندي

الكرم خلق نبيل يجب التمسك به، ولكن دون إسراف.
يجب مراعاة التوازن بين الكرم والقدرة المالية.
من المهم شكر من يكرمنا، وردّ الجميل له.